زكاة «التعاونيات» لسداد ديون المواطنين المحبوسين على ذمة قضايا مالية

زكاة «التعاونيات» لسداد ديون المواطنين المحبوسين على ذمة قضايا مالية

وافق مجلس ادارة اتحــــاد الجمعيــــات التعاونية بأغلبية اعضائه على المقترح الذي تقدم به أمين صندوق اتحاد الجمعيات الاستهلاكية أحمد المطيري، والذي يفيد بتخصيص زكاة جميع الجمعيات التعاونية التي تسلمها سنويا الى بيت الزكاة للكويتيين المحبوسين على ذمم قضايا مالية لتسديد ديونهم وتفريج كربتهم وإخراجهم من السجون.

وقال مقدم الاقتراح أحمد المطيري انه يهدف الى مساهمة الجمعيات التعاونية وقيامها بدورها الاجتماعي المهم نحو المواطنين الكويتيين الذين تعثروا بسداد ديونهم بسبب ظروفهم المالية وعليه دخلوا السجن وما يترتب عليه من ضرر كبير على اسرهم بسبب دخولهم للسجن.

وأوضح ان المقترح عبارة عن تشكيل لجنة مشتركة بين اتحاد الجمعيات الاستهلاكية وبيت الزكاة تتولى دراسة احوال الغارمين المحبوسين على ذمم قضايا مالية لتسديد ديونهم من اموال زكاة الجمعيات التعاونية والتي يتم فتح حساب خاص بها لدى احد البنوك الكويتية الإسلامية.

وعن آلية السداد قال: وضعنا آلية منصفة هدفها اخراج اكبر عدد من المواطنين الغارمين من السجن وتشمل ان يكون الغارم او الغارمة كويتي الجنسية، محبوسا على ذمة قضايا مالية ومتعثر السداد، وان تتم عملية السداد وفقا للأقل دينا فأكثر وذلك لتغطية اكبر عدد من الغارمين، وان يكون الغارم او الغارمة عائلا لأسرة.

وأكد الموافقة المبدئية لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل حيث أبدى المسؤولون فيها ترحيبهم بهذا المقترح، موضحا ان الوزارة ستكون مشرفة على عمل اللجنة المشتركة، شاكرا رئيس وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الجمعيات الاستهلاكية وجميع التعاونيين الذين رحبوا بالمقترح وابدوا استعدادهم لتطبيقه على ارض الواقع، ووزير الشؤون الاجتماعية والعمل سعد الخراز وجميع الوكلاء على تعاونهم اللافت للنظر، مثنيا على دور بيت الزكاة الكويتي الرائد في العمل الخيري.

Monday, May 13, 2019
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد:
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد:
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد: