هجمة «استهلاكية» عشية الشهر الفضيل

هجمة «استهلاكية» عشية الشهر الفضيل

مستلزمات الشهر، فشهدت أسواق الجمعيات الاستهلاكية والأسواق الموازية هجمة لشراء تلك المستلزمات، وهي الصورة التي تتكرر مع كل مناسبة، سواء لبدء العام الدراسي أو إعلان يوم العيد، وغيرها من المناسبات.
وعاشت الجمعيات والأسواق ضغطا من الرواد عشية اليوم الأول من رمضان، حيث بدت الأرفف في ختام ليلة طويلة خالية إلا من القليل من بضائعها، لاسيما الأرفف الخاصة بالمواد الغذائية وما لها علاقة بموائد الإفطار وليالي الشهرالمباركة.
في غضون ذلك، أكد رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية خالد العتيبي أن «أي شكوى يتلقاها الاتحاد عن وجود أي تلاعب أو زيادة مصطنعة في أسعار المنتجات خلال شهر رمضان المبارك، سيقوم الاتحاد بالتعامل معها بشكل جدي، ولن يتم السماح لأي جمعية بذلك».
وقال العتيبي لـ«الراي» إنه حال ضبط أي جمعية قامت بزيادة أسعار منتجاتها، سيتم تحرير محضر مخالفة لها، ومن ثم تحويلها إلى وزارة الشؤون لاتخاذ الإجراءات اللازمة. وأضاف، أن مفتشي فريق اللجنة المشتركة بين الاتحاد والقطاع التعاوني في وزارة الشؤون الاجتماعية، متواجدون في كل الجمعيات التعاونية، لمراقبة الأسعار، والزيادة المصطنعة، ومراقبة العروض التي تقدمها الجمعيات، مشيراً إلى «إقامة معرض خلال شهر رمضان المبارك في الجمعيات، وهو عبارة عن (بوثات) تؤجر بأسعار رمزية لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة».

Monday, May 13, 2019
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد:
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد:
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد: