الخراز: دفع زكاة «التعاونيات» للغارمين عن طريق بيت الزكاة

الخراز: دفع زكاة «التعاونيات» للغارمين عن طريق بيت الزكاة

أشاد وزير الشؤون الاجتماعيةسعد الخرازبمقترح تخصيص زكاة الجمعيات التعاونية لمساعدة الغارمين، على أن يتم ذلك من خلال بيت الزكاة ولديه هيئة شرعية ستدرس المستحقين من الغارمين، مبينا أن الوزارة ومن خلال الجمعيات الخيرية أطلقت حملة للهدف نفسه.

جاء ذلك في تصريح صحافي على هامش الاحتفال الذي أقيم برعايته مساء أمس لتكريم الجمعيات التعاونية المتميزة بحضور وكيل وزارة الشؤون بالإنابة هناء الهاجري والوكيل المساعد لشؤون التعاون عبدالعزيز شعيب ورئيس اتحاد الجمعيات التعاونية وممثلي الجمعيات التعاونية المحتفى بها.

وحول ما تردد عن احتجاج بعض الجمعيات لاستبعادها من التكريم، قال الخراز ان هذا هو التنافس المحمود الذي نبحث عنه ونؤكد أن الجميع يستحقون لكن هناك معايير للتكريم تم وضعها ولم تعتمد على تحقيق الأرباح فقط ولكن منها تكويت الوظائف الإشرافية وتوظيف ذوي الإعاقة ونماذج أخرى كثيرة، مشيرا إلى أن هذه الحفل أقيم لأول مرة ونأمل تكريم الجمعيات التعاونية سنويا.

وحول تطبيق مبدأ الثواب والعقاب أوضح أن الوزارة نظمت جولة بمشاركة «القوى العاملة» و«التجارة» لضبط ومراقبة الأسعار في الجمعيات وتوقيع عقوبات على المخالفين وها نحن نكرم «التعاونيات» المتميزة وهذا يؤكد نهج الوزارة في محاسبة المقصرين.

وبخصوص تداول مقطع فيديو حول ارتفاع أسعار الخضار، كشف عن توجيه وكيل القطاع التعاوني الى الاجتماع باتحاد المزارعين للنظر في هذه المشكلة وصولا الى أسعار ترضي الجميع، لافتا الى أن نسبة الربح للمواد الغذائية في «التعاونيات» محددة بـ 10% ونعمل على دراسة الخلل بالنسبة للفروقات في الأسعار لاسيما للخضار والفاكهة.

وعن شكوى بعض المساهمين ومطالبتهم بتعميم الدوام في الجمعيات على مدار 24 ساعة، بيّن الوزير أن هذا تترتب عليه مصاريف إدارية وأتمنى ان تقوم كل الجمعيات بذلك وقطاع التعاون سيتابع هذا الموضوع.

وذكر أن الحركة التعاونية الكويتية من أبرز التجارب الرائدة في هذا المجال على مستوى منطقتنا الخليجية والعربية فضلا عن تميزها على المستوى العالمي بما حققته من إنجازات وما تقدمه من خدمات استهلاكية واجتماعية وعلى كل الأصعـــدة لمســـاهميها وروادها. وأكد الخراز أن أولى الجمعيات التعاونية الاستهلاكية الرسمية كانت في منطقة كيفان ثم توالى إنشاء الجمعيات الاستهلاكية الأخرى، حتى وصل عددها الآن أكثر من 75جمعية، موضحا أنها تمثل ركيزة مهمة للاقتصاد الوطني.

بدوره، أكد الوكيل المساعد لشؤون التعاون عبدالعزيز شعيب أن «الشؤون» عكفت على مدى الشهور الماضية على وضع معايير محددة لاختيار الجمعيات التعاونية المتميزة بشفافية، مشيرا إلى أن عملية الاختيار تمت بشكل متجرد وسنحرص على إقامته سنويا لخلق نوع من المنافسة.

وأكد شعيب أن العمل التعاوني عمل ميداني خدمي والوزارة تسعى لتذليل أي عقبات تواجه تطويره والارتقاء به بما ينعكس إيجابا على المواطنين والمقيمين، مشيرا إلى أن التكريم تم وفق 12 معيارا من بينها تكويت الوظائف والمشاريع الصغيرة وذوي الإعاقة وتحقيق الأرباح وغيرها.

Tuesday, May 14, 2019

  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد:
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد:
  • منتجات التعاون
    السعر:
    الشد: